الرئيسية إسرائيليات ماذا يحدث إذا غضب يهود الشتات من إسرائيل؟

ماذا يحدث إذا غضب يهود الشتات من إسرائيل؟

2 second read
0

“قد تخسر إسرائيل مليارات الشيكلات إذا تَرجَمت المجتمعات اليهودية في أمريكا الشمالية غضبها من الحكومة الإسرائيلية إلى تقليص تبرعاتها واستثماراتها في إسرائيل”، بحسب تحذير مايكل أورن نائب الوزير للشؤون الخارجية في ديوان رئيس الوزراء بنيامين نتانياهو.

تهديد للأمن القومي

قال عدة متبرعون يهود لـ “أورن” إنهم يفكرون جدّيًا بتعليق تعاملهم مع إسرائيل، بعدما قررت الحكومة الإسرائيلية الدفع بمشروع قانون مثير للجدل حول اعتناق اليهودية وتعليق اتفاق حول توسيع مساحة الصلاة التعددية في الحائط الغربي.

إذا نفذ اليهود هذه التهديدات، ووصل الأمر إلى سحب استثمارات كبيرة من إسرائيل، سوف تخسر دولة الاحتلال مصدر دخل كبير، بل يذهب “أورن” إلى أن “هذه الأزمة قد تهدد الأمن القومي عبر تقليص الدعم المقدم إلى اسرائيل من السياسيين اليهود الأمريكيين”.

عزل يهود الشتات

يحذر الوزير الأمريكي-الإسرائيلي من أن “عزل يهود الشتات، خاصة الجزء الأكثر نفوذا وهم اليهود الأمريكيين-الليبراليين الذي يواصلون الاستثمار والمساهمة في إسرائيل بشكل كريم جدا، قد يكلفنا مليارات الشيكلات”.

ويضيف “أورن”، الذي نشأ وسط مجتمع يهودي محافظ في نيو جيرسي: “تُصَعِّب الأزمة الحالية على المتبرعين جمع الأموال من أجل اسرائيل”، بحسب التقرير الذي أعده رفائيل أهرين في صحيفة تايمز أوف إسرائيل.

خسارة آلاف الوظائف

قدَّم يهود الشتات لإسرائيل حوالي 58 مليار شيكل ، أي قرابة 6.35% من الناتج المحلي الإجمالي لدولة الاحتلال، بحسب إحصائيات وزارة شؤون الشتات.

ويقدم يهود أمريكا 8 مليار شيكل إلى اسرائيل سنويا، أي حوالي 90% من إجمالي التبرعات. وبالإضافة إلى رؤوس الأموال الاستثمارية والأملاك العقارية والصادرات والسياحة، يضخ اليهود الأمريكيون في الاقتصاد الإسرائيلي قرابة 58 مليار دولار.

في ظل هذه الأرقام الضخمة، يوضح “أورن” أن “تراجعًا بنسبة مئوية واحدة من مساهمات يهود الشتات في الاقتصاد الإسرائيلي ستؤدي إلى خسارة 1,800 وظيفة في إسرائيل”.

بالإضافة إلى أن 27% من السياح القادمين إلى إسرائيل من يهود الشتات، وإذا تراجع هذا العدد بدرجة مئوية واحدة، ستفقد دولة الاحتلال 160 وظيفة.

قطع شريان الحياة

ليتضح حجم الخطر، يضيف “أورن”: “مساهمات واستثمارات يهود الشتات في إسرائيل تعادل تقريبا ميزانيتنا للدفاع. يمكن لذلك أن يكلفنا آلاف الوظائف ويمكنه إعاقة أمننا عبر تقليص الدعم لنا من قبل ممثلي اليهود الأمريكيين، بما يشمل اليهود الأمريكيين في الكونجرس (10% من الأعضاء، جميعهم من غير المتشددين)”.

يتفق مع هذه الرؤية، د. عيران ليرمان، النائب السابق للسياسة الخارجية والشؤون الدولية في مجلس الأمن القومي الإسرائيلي، الذي يؤكد أن قرار الحكومة المثير للجدل حول اعتناق اليهودية والحائط الغربي يمثل “تهديدا بعيد المدى لأحد أعمدة الأمن القومي الإسرائيلي: استعداد وقدرة المنظمات اليهودية الأمريكية للوقوف إلى جانب إسرائيل في ساعات حاجتها، كما فعلت مرة تلو الأخرى منذ عام 1948”.

وأضاف “ليرمان” في مقالٍ نشره مركز بيجن-سادات للدراسات الاستراتيجية: “عزل التيارات غير المتشددة بشكل متعمد ووقح يشكل مخاطرة بإمكانية الحصول على مساعدتهم عندما نطلب مساعدتهم في مسائل محورية لوجودنا. هذا حرفيا كقطع الغصن الذي نجلس عليه”.

تضارب بين التطمينات والتحذيرات

ورغم تحذير حذر قيادات يهودية من أن غضب جماهيرهم قد يؤدي إلى إلغاء تبرعات أو زيارات مخططة إلى إسرائيل، أكد العديد من الاتحادات اليهودية في أمريكا الشمالية أن “دعمهم المبدئي للدولة اليهودية سوف يستمر بالرغم من غضبهم من سياسات الحكومة”.

يقول ستيفن نساتير، رئيس الصندوق اليهودي الموحد/الاتحاد اليهودي في شيكاجو: “يتعلق الأمر بالألم الناتج عن قرارات سيئة تؤثر على الشعب اليهودي. عندما يتألم الناس، أحيانا تكون لديهم ردود فعل مختلفة. قد أواجه بعض ذلك، ولكن ليس الكثير”.

بيدَ أن وثيقة مسربة من القنصلية الإسرائيلية في نيويورك كشفت أن غوردون هيكر، المدير التنفيذي للاتحاد اليهودي في كولمبوس- أوهايو، هدد بوقف جميع التبرعات إلى اسرائيل؛ احتجاجا على قرار الحكومة. وانضم إليه رئيس الاتحاد اليهودي في نيو جيرسي الشمالية، جيسون شيمس، مرجحًا أن يؤثر القرار على علاقة اتحاده مع إسرائيل.

ورغم نفي المنظمتين، حذرت إذاعة الجيش الإسرائيلي من أن تبرعات الاتحاد اليهودي في ميامي الكبرى إلى إسرائيل، والتي تصل إلى مليونَىْ دولار “مهددة”، مستشهدة بإلغاء “اتحاد أتلانتا لقاء مع شباب إسرائيليين كانوا يستهدفون جمع التبرعات”.

طالع المزيد من المواد
طالع المزيد من المواد المنشورة بواسطة العالم بالعربية
طالع المزيد من المواد المنشورة في قسم إسرائيليات

اترك تعليقاً

طالِع أيضًا

هكذا فشل الشين بيت والجيش الإسرائيلي في إحباط عمليتي القدس وحلميش

رصدت صحيفة يديعوت أحرونوت فشل جهاز الأمن العام (شين بيت) والجيش الإسرائيلي في رصد وإيقاف ا…