عرض وترجمة: حسن شعيب

اضطهاد وقتل في ميانمار، وقلق من المستقبل في الولايات المتحدة مع ترامب، وحظ وافر من الثناء والإشادة في كندا، وتفاعل إيجابي في بريطانيا، وتظاهرات ضد الهجمات الإرهابية في ألمانيا، وتقدُّم دبلوماسي في رومانيا، وحظر واختفاء قسري في الصين.. هذا هو حال الأقليات المسلمة حول العالم كما رصدته منصة “العالم بالعربية” خلال شهر ديسمبر 2016.

مسلمو الروهينجا يعانون والعالم يتفرج

قالت صحيفة “الجارديان” البريطانية “برغم الانتخابات التاريخية التي أجريت في ميانمار في العام الماضي والتي من المفترض وضعت حدا لــ 50 عاما من الحكم العسكري إلا أن حقوق وحريات المسلمين من الروهينجيا لم تتحسن”.
ونقلت الصحيفة البريطانية عن منظمة هيومن رايتس ووتش عدد من الصور التي تبين 430 مبنى تم تدميرهم في ثلاث قرى مختلفة يقطن فيها مسلمو الروهينجيا”، مضيفة أن هذه الصور تؤكد على ما قاله مسؤول في الأمم المتحدة ان السلطات في ميانمار تسعى “التطهير العرقي من مسلمي الروهينجيا” من أراضيها.

وأردفت الجارديان “أن مسلمو الروهينجيا تعرضوا للاضطهاد وأصبحوا ضحية للهجمات العنيفة الحادة على مدى الشهرين الماضيين من جديد بعد مقتل تسعة عناصر من قوات شرطة ميانمار في يوم 9 أكتوبر الماضي في منطقة الروهينجيا”، ووفقا لمنظمة العفو الدولية “فر نحو 10 ألاف من الروهينجيا المسلمين إلى بنجلاديش، والكثير من هؤلاء اللاجئين ذكروا أن “قوات الأمن في ميانمار  قاموا باحراق مئات المنازل”.

كما اتهمت جماعات حقوق الإنسان الجيش في ميانمار بإطلاق النار على القرويين من طائرات هليكوبتر والاعتقالات التعسفية و”اغتصاب النساء والفتيات” بينما أضافت الأمم المتحدة التعذيب والإعدام بدون محاكمة وتدمير المساجد إلى هذه القائمة”.

سجل المسلمين وحظر دخولهم إلى أمريكا: خطط ترامب المستقبلية

من جانبها سلطت صحيفة “واشنطن بوست” الأمريكية الضوء على ما صرح به دونالد ترامب، الرئيس القادم للولايات المتحدة عقب على سوق برلين عيد الميلاد ردا على سؤال أحد الصحفيين عما إذا كان سيعيد النظر أو التقييم في أعقاب هجوم برلين الإرهابي، فأجاب ترامب قائلا “أنت تعرف خططي، لقد ثبت أني كنت على حق، مائة بالمائة صحيح”، وذلك في اشارة إلى ما كان قد اقترحه من قبل من فرض حظر مؤقت على دخول المسلمين إلى الولايات المتحدة، وأعرب عن عزمه  لانشاء سجل للمسلمين في البلاد”.

وأكدت واشنطن بوست أن المسألة باتت مصدر قلق للمسلمين والحقوقيين في جميع أنحاء الولايات المتحدة، حيث قال خايمي “مجاهد” فليتشر، الذي أسسمركزا لللاتينيين المسلمين في هيوستن “بسبب قلقنا من الأمر قمنا لذهاب إلى رئيس مكتب التحقيقات الفيدرالي، وطرحنا عليه بعض التساؤلات حول الإدارة الجديدة القادمة، وماذا يمكن أن نتوقع منهم؟ وهل من الممكن أن يكون هناك تغيير في الطريقة التي يتعامل به مع الجالية المسلمة”.

ويُضيف فليتشر “يشعر قيادات المسلمين أن ما يُسمى بــ “سجل للمسلمين” سيأخذ مريكا إلى الوراء ويبدو أن مكتب التحقيقات الفيدرالي يتفق معنا في ذلك وهذا ما بعث الطمأنينية في قلوبنا ومن الجيد أن نسمع ذلك إلا أن مسلمي المنطقة لا يزالون يشعرون بالقلق”.

إشادة بالجالية المسلمة في كندا

أشارت صحيفة “اسرائيل ناشيونال نيوز” الاسرائيلية إلى إشادة رئيس الوزراء الكندي، جاستن ترودو، على مساهمة الجالية الاسلامية في بلاده ودورها الملحوظ”، مضيفة “أن ترودو أكد على التزامه بمكافحة كراهية الإسلام والحد من سياسات الكراهية والانقسام”.

وأردف ترودو, في رسالته بمناسبة عيد الميلاد “لقد باتت كندا أقوى بسبب مساهمات الجالية المسملة، لقد أصبحنا أقوى بفضلكم لذلك اخترنا الأمل بدلا من الخوف في كل يوم وسنقاومسياسات الكراهية والانقسام”, مضيفا “هذا هو السبب الذي دفع حكومتنا لدعم المبادرات التي تشجع على الاندماج والمساواة وتعمل على مكافحة الإسلاموفوبيا وتعزز حماية الحقوق المدنية،مشدداعلى أن كندا ستواصل استيعاب المزيد مناللاجئين السوريين”.
كما دعا رئيس الوزراء الكندي المسلمين في كندا مؤخرا لتعزيز مشاركتهم في الحياة السياسية، وتشجيع المسلمين للانضمام إلى حزب المحافظين والأحزاب الأخرى في البلاد وذلك للتأكد أنه لا يوجد حزب في كند ضد المسلمين الكنديين أو أي مجموعة أخرى تشيطن المسلمين”.

مسلمو بريطانيا يتبرعون بـ “10” أطنان من الغذاء للمشردين في الكريسماس

وحسب صحيفة”التلجراف” البريطانية قام المسلمون فى بريطانيا بتنظيم حملة خيرية، فى مسجد”إيست لندن بمدينة “وايت شابل”، لتجميع تبرعات المواد الغذائية للمشردين، فى موسم الأعياد والكريماس, حيث شهد المسجد أفواجا من المصلين، الذين حضروا لصلاة الجمعة، قدرت أعدادهم بالمئات، للتبرع لأشخاص 90 فى المئة منهم غير مسلمين.
من جانبه قال ديلوار خان، المدير التنفيذى لمسجد “إيست لندن”: “إنه من المبهج والمثلج للصدر أن نرى هذا العدد الكبير من الناس الذين يتبرعون بالمواد الغذائية إلى المسجد وهذه علامة جيدة لإنسانيتنا المشتركة، نحن بحاجة إلى الاعتماد على ذلك، والتأكد من دعم الفقراء والمحتاجين”.

بينما أكد جهانجير مالك، الرئيس التنفيذي جميعة “مسلم إيد” الخيرية “في ظل التقشف وأزمة السكن، انتهى المطاف بالكثير من الفقراء إلى الشوارع, ونحن كجمعية خيرية إسلامية،نريد أن نفعل كل ما بوسعنا لمساعدة الأشخاص الأكثر عوزا في هذا البلد خلال الكريسماس هذا العام، بغض النظر عن العقيدة أو الخلفية, حيث أن مساعدة المحتاجين أحد أركان الإسلام الخمسة ومع تدني درجات الحرارة نحتاج إلى بذل كل ما في وسعنا لحماية الأشخاص الأكثر عرضة للخطر.”

مسلمو ألمانيا يواجهون الهجمات الارهابية برسائل السلام والتضامن

أبرزت صحيفة “الاندبندنت” البريطانية قيام المسلمين بتوزيع قمصان مكتوب عليها “الحب للجميع، ولا للكراهية” خلال الوقفة الاحتجاجية التي نظموها في العاصمة برلين مؤكدين على أنهم لن يسمحوا أن تصبح المدينة منقسمة بعد هجوم الدهس في سوق عيد الميلاد.
ونقلت الصحيفة عن محمد آصف صادق، احد المسلمين المحتجين في برلين، “لقد تجمعنا هنا هذه الليلة بهدف مواجهة الإرهاب”، مضيفا “أن المسلمين الذين يعيشون هنا يناضلون من أجل السلام وهم محبون لبلادهم كمواطنين ألمانيين في برلين”، موضحا نحن جزء من هذا المجتمع ونريد أن نعيش في سلام ووئام، ونعتقد نعتقد أن المجتمع مفتوح بما يكفي لدعم نفس القيم التي نريدها”.

رومانيا أضاعت فرصة أول رئيسة وزراء مسلمة

في خطوة مفاجئة، حسب صحيفة  “نيويورك تايمز” الأمريكية رشح  أكبر حزب سياسي في رومانيا (الحزب الديمقراطي الاشتراكي) سيدة من الأقلية المسلمة تدعى، سيفيل شهيدة لرئاسة الوزراء، والتي إذا حازت على موافقة من الرئيس والبرلمان، فانها ستكون أول مسلمة وأول سيدة تتولى المنصب برومانيا.

وتشير الصحيفة الأمريكية إلى أن الرئيس الروماني كلاوس يوهانيس يجري مشاورات مع الزعماء السياسيين قبيل ترشيح رئيس للوزراء، وهي الخطوة التي تحتاج إلى اقتراع ثقة بالبرلمان،إلا أن الرئيس الروماني رفض مرشحة الحزب الاشتراكي الديمقراطي لمنصب رئيس الوزراء مما أثار غضب الحزب الديمقراطي الاشتراكي حيث قال “درست الإيجابيات والسلبيات بعناية وقررت عدم تعيين السيدة سيفيل شهيدة. وبناء على ذلك أدعو الحزب الاشتراكي الديمقراطي وتحالف الليبراليين والديمقراطيين إلى طرح مرشح آخر”، مفضلا ألا يبدي أسباب الرفض.

جديرٌ بالذكر أن أكثر من 80 بالمائة من الرومانيين هم من المسيحيين الأرثوذكس، بينما نسبة المسلمين في البلاد لا تتعدى نسبة 1 بالمائة.

حظر موقع مسلمو الصين الإلكتروني

ذكرت صحيفة “انترناشيونال بيزنس تايمز”أن موقع “مسلمو الصين نت” ذو الشعبية الكبيرة بين الجالية المسلمة في البلاد تعرض لحظر بعد نشره رسالة ينتقد فيها سياسات الرئيس الصيني شي جين بينغ.

وجدير بالذكر أن الموقع نشر على أحد منتدياته للنقاش رسالة انتقادية مفتوحة للرئيس الصيني والتي دعت للإفراج عن طالب يدعى كوونغ بيونغ، الذي اختفى قسريا منذ اكتوبر الماضي، وأشارت الرسالة إلى أن الطالب اختفى بعد فترة وجيزة من مشاركته صور ساخرة تي شيرت عليه رسالة تشبه الرئيس الصيني بهتلر.

طالع المزيد من المواد
طالع المزيد من المواد المنشورة بواسطة العالم بالعربية
طالع المزيد من المواد المنشورة في قسم أقليات

اترك تعليقاً

طالِع أيضًا

من بكين إلى القاهرة.. الدولة البوليسية تواصل ملاحقة مسلمي الويغور

سرعان ما تبدد جزء كبير من الزخم الإعلامي الذي واكب انتشار نبأ اعتقال طلاب الويغور في مصر- …